كيف بقي هذا الشخص حيًّا والرصاصة في رأسه

أصيب شخص برصاصة في رأسه، لكن لحسن الحظ لم يفقد حياته، الأمر الذي أثار دهشة الكثير ممن رأوا الصورة أو حضروا الموقف.

فقد نشر مدرب الرماية البرازيلي رودريغو موريرا صورة مثيرة جدًّا على صفحته في مواقع التواصل الاجتماعي، وفيها ظهر وقد علقت رصاصة بعظم جبينه دون أن تتوغل في الجمجمة. وكان موريرا، وهو من هواة الدراجات النارية، تعرض لمحاولة سرقة تحت تهديد السلاح الناري، إذ سلب اللصوص دراجته قبل أن يطلقوا النار عليه بهدف القتل، ولكن الطلقة بقيت معلقة في الرأس.