صور إباحية وخبرة 20 عاماً في صناعة المتفجرات.. محاكمة “سعودي” ومصري” خططوا لعمليات إرهابية !

قالت صحيفة محلية أن المحكمة الجزائية المتخصصة بالرياض عقدت أولى جلسات محاكمة خبير صناعة متفجرات تنظيم «داعش» الإرهابي بالسعودية والذي كان يستخدم معرف «حزام ناسف» في «تويتر» وقبضت عليه الأجهزة الأمنية مع خلايا عنقودية في شوال 1436 ، ومحاكمة آخر مصري تواصل مع الأول لصناعة المتفجرات . ووفقا لصحيفة “عكاظ” يواجه المتهم الأول (سعودي) اتهامات بتأييد تنظيم «داعش» الإرهابي والتواصل مع أحد أفرادها في سورية والتخطيط لتنفيذ عمليات إرهابية والاعتداء على الممتلكات العامة إلى جانب حيازته لعدد من المواد المستخدمة في صناعة المتفجرات والأحزمة الناسفة.

وأضافت الصحيفة أن لائحة الاتهامات شملت تدربه في أفغانستان على الأسلحة والمتفجرات، استخدامه معرف في «تويتر» بمسمى «حزام ناسف» يشرح من خلاله كيفية التعامل مع الأسلحة والمتفجرات وتواصله عبر نفس المعرف مع معرفات أخرى لذات الغرض وتحريضه الشباب على الخروج على ولاة الأمر وامتلاكه خبرة 20 عاما في صناعة المتفجرات أثناء وجوده في مناطق الصراعات والفتن. وأبانت الصحيفة أن المتهم الثاني المصري فيواجه اتهامات بتأييد تنظيم «داعش» الإرهابي، وحيازته في جهاز جواله على 21 صورة للتنظيم وأخرى إباحية والتواصل مع المتهم الأول حول صناعة المتفجرات.