هذه أكثر سمة شخصية كان يبحث عنها “ستيف جوبز” عند التوظيف لدى “آبل”

منذ الأيام الأولى لـ”آبل”، علم “ستيف جوبز” ما أراده من أجل بناء شركة ناجحة، وفي وقت ما، عينت “آبل” مديرين محترفين من خارجها، ثم أقالهما “جوبز”. وعلق المدير التنفيذي الراحل على هذا القرار قائلا إن غالبية المسؤولين التنفيذيين والمديرين يعرفون كيف يديرون، ولكنهم لا يعلمون كيفية تنفيذ أي شيء.

وأكد “جوبز” لاحقا أنه كان يبحث عن سمة شخصية فيمن يريدون العمل لدى “آبل” وهي سمة “الحماسة” حيث أراد أن يكون المتقدم للعمل رائعا فيما ينفذه من مهام، ولا يجب أن يكون بالضرورة محترفا. ولم يهتم “جوبز” مطلقا بالسيرة الذاتية لأي شخص تقدم للعمل لدى “آبل” أو مدى ما شملته من خبرات في السابق، ولكنه فقط أراد موظفين يعكفون على حل المشكلات بشغف وحماسة شديدة.