“العرفج” يطالب المواطنين بالتأقلم مع القرارات الاقتصادية الأخيرة وتغيير عادات الصرف

طالب الدكتور أحمد العرفج المواطنين في المملكة بالتأقلم مع القرارات الاقتصادية الأخيرة خاصة الضريبة المضافة، وتغيير عاداته المالية والاقتصادية، مؤكدا على دور الحكومة والمواطن في مراقبة التجار.

جاءت تصريحات العرفج، أمس الأربعاء، في برنامج ” يا هلا بالعرفج” على قناة ” روتانا خليجية”، تعليقا على حوار صحيفة ” سبق” مع أمين عام جمعية حماية المستهلك، الدكتور عبدالرحمن القحطاني، والذي أجراه الزميل شقران الرشيدي. وقال العرفج ” رغم أن الضرائب موجعة ومؤلمة، لكنها نظام عالمي معمول به ولا يملك أحد الاعتراض عليه، وأن على الناس أن تتأقلم مع الإصلاحات الاقتصادية ومن بينها الضرائب”. ولفت العرفج إلى أنه “على الناس تخفيض الإنفاق”. وفيما يتعلق بالضرائب، طالبا العرفج المواطنين ” بإعادة النظر في عاداتهم المالية والاقتصادية، وأن يشتري المواطن ما هو ضروري فقط”، مذكرا التجار بـ” الخوف من الله”، كما طالب المسؤولين بوزارة التجارة بتشديد الرقابة.

وأضاف العرفج ” أتمنى من الحكومة دراسة تأثير القرارات على الطبقة الفقيرة والمتوسطة، وأن ترفع تقارير للقيادة بشأن تأثير القرارات، وأنا متأكد أن القيادة ستستجيب”. وطالب العرفج برفع المبلغ الذي يودع في حساب المواطن ولو قليلا، لافتا إلى أن هناك مجالات أولى بوضع ضرائب عليها، بدلا من السلع الضرورية، ضاربا المثل برسائل الجوال، التي يمكن أن تحقق حصيلة مالية ضخمة من الضرائب. ونصح العرفج المواطن بأن يرفع صوته بالشكوى، وألا يقف ساكتا على رفع التجار للأسعار. كما يرى العرفج أنه كان يجب أن تأخير قرار رفع سعر الوقود لمدة عام، حتى يتم تهيئة الظروف، وبعد توفير وسائل النقل العام بالمملكة.