إيقاف طيارين عن العمل لتركهما قمرة القيادة بسبب مشادة

قال مسؤولون وتقارير إخبارية اليوم الخميس إن شركة طيران هندية أوقفت طيارين اثنين عن العمل بعدما تردد أن مشادة وقعت داخل قمرة القيادة خلال رحلة من لندن إلى مومباي ، ما عرض حياة الركاب للخطر.

وأكدت “جيت آيرويز” أن “سوء تفاهم” وقع بين طاقم قمرة القيادة خلال الرحلة في أول أيام العام الجديد ، بينما كان 324 راكبا على متن الطائرة، وذكرت صحيفة “تايمز أوف إنديا” أن طيارا صفع زميلته نتيجة مشادة محتدمة خلال الرحلة ، ما دفعها إلى مغادرة قمرة القيادة وهي تبكي.

وأفاد التقرير أن الأمر تطلب إقناع باقي طاقم الطائرة لزميلتهم بالعودة إلى قمرة القيادة، كما أضاف التقرير أن الطيار غادر القمرة أيضا لفترة قصيرة خلال المشادة ، لتبقى أجهزة التحكم بلا مراقب ، وهو انتهاك جسيم لقواعد سلامة الطيران.

وهبطت الطائرة بسلام في مومباي بعد ذلك بساعات، وقالت “جيت آيرويز” إنه تم وقف الاثنين “عن عملهما كطيارين” إلى حين إجراء تحقيق، وأبلغت الشركة “الإدارة العامة للطيران المدني” بالواقعة ، قائلة إنها “ليس لديها أي تسامح إزاء أي تصرف من جانب العاملين بها يتعلق بالسلامة”، وقالت الشركة في بيان :”في جيت آيرويز ،سلامة العملاء والطاقم والممتلكات لها الأهمية الأولى”، وذكر التقرير أن الهيئة المنظمة لشؤون الطيران في الهند علقت رخصة الطيار ، وأمرت بإجراء تحقيق في الحادث .