قرقاش يتصدَّى لـ”العذبة” في حوار “الحكيم والمرتزق”

لقَّن وزير الشؤون الخارجية بدولة الإمارات أنور قرقاش رئيس تحرير صحيفة “العرب” القطرية عبدالله العذبة درسًا جديدًا، اليوم الأربعاء، عندما كاشفه بحقيقة بلاده. وردّ قرقاش بطريقة رادعة على تغريدة جديدة للعذبة تطاول فيها اليوم الأربعاء على دولة الإمارات، من خلال تساؤله عن موعد استغناء أبوظبي عن شركات أمن أجنبية. وباغت قرقاش العذبة، قائلًا: “حين تغدو معزولًا منبوذًا في محيطك، تطلب حماية الغريم والطامع وسند المرتزق والمأجور، فلن تنفعك مكابرة، ولن يفك أزمتك سوء تدبيرك”، في إشارة إلى استعانة قطر بقوات تركية وإيرانية لحمايتها. وأضاف قرقاش:”حين يكون سلاحك الوحيد إعلام الصحافة الصفراء والذباب الإلكتروني والقلم المأجور فأبشر بالعزلة والتهميش والسقوط”.

وحظِي ردّ قرقاش بتأييد واسع من قبل متابعيه، فكتب أحدهم: “إنها حكمة النصيحة الخالصة، لكن ومع الأسف في مخاطبة من ليس فيه أهلية فهمها فضلًا عن أهلية تلقيها. إنّه الرقم على الماء في أجلى صوره. المخاطب بهذه الحكمة حقه الذي هو حقه الصفع والركل ليس إلا، وضع الندى في موضع السيف يُفسد ولا يُصلح”. ورأى مغرد آخر أن رسالة قرقاش، التي تتصف بالحكمة، لا يمكن للعذبة أن يفهمها، كونه لا يرى الأشياء إلا من “نافذة الارتزاق” الذي اعتاد عليه، مستدلين على ذلك بتعيينه مؤخرًا مديرًا لمركز الصحافة القطرية، كجزءٍ من الثمن الذي يتقاضاه مقابل تطاوله على الدول العربية.