صور: “ماريا لورديس” على خطى والدتها “مادونا” وتتباهى بشعر إبطيها!

قررت النجمة العالمية الشهيرة “مادونا” أن تحتفل بالأعياد ورأس السنة الميلادية مع عائلتها وأصدقائها.

وأثارت “مادونا” (59 عامًا) الجدل في الصور التي نشرتها عبر حسابها الرسمي على تطبيق “إنستغرام” بين متابعيها البالغ عددهم أكثر من 10 مليون متابع.

وظهرت “مادونا” بالصورة وهي تضع يدها على وجه ابنتها “ماريا لورديس” (21 عامًا) التي هي بدورها رفعت يدها للخلف لتحتضن والدتها فيظهر شعر إبطيها بشكل مقزز ما أثار غضب جمهورها.

وعلّقت “مادونا” على الصورة: “نحن مستعدون لعام 2018”.

وارتدت “مادونا” في الصورة فستان أنيق من الدانتيل الأسود، ووضعت قبعة مخملية سوداء، واعتمدت تسريحة الـRetro الكلاسيكية على شعرها الأشقر مع مكياج بسيط ركزت فيه على الأيلاينر وأحمر الشفاه باللون الأحمر اللامع.

ويبدو أن “ماريا لورديس” قررت أن تسير على خطى والدتها، إذ سبق لـ”مادونا” أن نشرت صورة غريبة من نوعها وهي تتباهى بشعر إبطيها، وعلقت عليها: “شعر طويل؟ .. لا يهمني”، حيث جاءت الصورة وهي ترتدي مشد صدر، ويداها تلوح نحو شعر الإبط.

كما نشرت صورًا لاحتفالاتها بالعام الجديد برفقة مجموعة من الأصدقاء من بينهم المصور الشهير “ستيفن كلاين” والممثلة والراقصة الفرنسية ذات الأصول الجزائرية “صوفيا بوتلة”.

وكانت “مادونا” قد نشرت شهر أغسطس الماضي صورة لابنائها الستة (روكو 17 عامًا، وديفيد 11 عامًا، وبناتها لورديس 21 عامًا، ميرسي جايمس 11 عامًا والتوأم ستيلا واستر صاحبا الـ5 أعوام) وذلك احتفالًا بمناسبة عيد ميلادها الـ 59.

يُذكر أن “مادونا” قد أعلنت في فبراير الماضي لعام 2017 أنها تبنت طفليها التوأم “ستيلا واستر” صاحبا من مدينة مالاوي ثم قامت بافتتاح أول مركز لجراحة الأطفال والعناية المركزة في مالاوي.