اعلان

قيادي في المؤتمر الشعبي يكشف مفاجأة حول “جثمان صالح” !

Advertisement

ذكرت مصادر أن القيادي في المؤتمر الشعبي العام سام الغباري ،أكد بأن الجماعة المتمردة الإيرانية تحاول الانتقام لحسين بدر الدين الحوثي، والذي قتل عام 2004 في مواجهة مع الجيش بجثمان الرئيس السابق علي صالح. وبين “سام” بأن جثمان “صالح” لم يسلم فعلاً ولم يُدفن حتى الآن.

ووفقا لموقع “سبق” كان الجيش اليمني قد أعلن في إبان 2004 عن قتله للمتمرد الحوثي حسين بدر الدين إلا أن جثته لم تسلم، وبعدها قامت خمس حروب أخرى، قاد فيها المعارك أخوه الأصغر عبد الملك الحوثي، وقد سلم جثمانه لجماعته بتاريخ 5 يونيو 2013م.

جدير بالذكر أن ميليشيا الحوثي الإيرانية قد أقدمت على قتل الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح والتمثيل به، بعد أن اشتبكت مع موكبه المتجه من صنعاء إلى سنحان