الفيفا يوجه صدمة مدوية للاتحاديين

كشفت مصادر صحفية أن طلب الاستثناء المقدم من إدارة نادي الاتحاد إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” للسماح لها بتسجيل لاعبين أجانب، ومحليين هواة بعد فترة الانتقالات الشتوية يتجه للرفض بنسبة كبيرة، ووفقا لذات المصادر فإن فريق الدفاع الاتحادي قد أبلغ إدارة النادي بعدم الجدوى من طلب الاستثناء، مؤكدين أن “فيفا” أبدى صرامة كبيرة في تطبيق العقوبة التي صدرت ضد النادي الجداوي بمنعه من التسجيل لفترتين، والتي نفدت بداية من الميركاتو الصيفي الماضي، وذلك على خلفية مطالبات مالية للاعب الاسترالي جيمس ترويسي.

وكانت الإدارة الاتحادية تخطط بجدية للاستفادة من طلب الاستثناء بتدعيم صفوف كتيبة النمور بـ 4 لاعبين هواة، مستندة على ثغرة قانونية، وأكدها رئيس النادي حمد الصنيع في تصريحات إعلامية سابقة عن اجتماعه مع المحاميين في دبي الشهر الماضي، لبحث إمكانية تقديم الطلب لـ “فيفا” مقدما من خلالها حسن نية نادي الاتحاد في حسم القضايا الخارجية، من خلال إغلاقها، وجدولة بعضها، بجانب مراعاة ظروف النادي بعد إقرار الاتحاد السعودي لكرة القدم بمشاركة 6 محترفين مطلع الموسم الجاري، مؤكدة عدم تكافؤ الفرص مع المنافسين.