“صالح” يرد على أنباء الوساطة العمانية والخروج الآمن

كشف مكتب الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، حقيقة ما أثير حول الخروج الآمن لصالح من صنعاء في ظل وجود وساطة عمانية. وأكد مصدر مسؤول في مكتب صالح، الأحد (3 ديسمبر 2017)، “نحن نرحب بالوساطة العمانيه أما مسألة الخروج من البلاد فنحن نأسف أن يصدر ذلك من قناة الميادين، مؤكدين أن الزعيم موجود في اليمن ولن يترك أبناء شعبه كما هو عهدهم به”، وفقًا لموقع حزب المؤتمر الشعبي.

وكانت قناة الميادين أعلنت، في وقت سابق، عن وجود وساطة من سلطنة عمان لاحتواء التوتر في صنعاء بين الميليشيا الحوثية المدعومة إيرانيًا وقوات الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح. ونقلت القناة، عن مصادر، إن الوساطة تشمل تأمين خروج آمن للرئيس السابق علي عبدالله صالح، بالإضافة إلى تهدئة الحوثيين، ولم تورد القناة أي تفاصيل إضافية عن الوساطة، فيما لم تعلن مسقط مايؤكد هذه الأنباء.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا