الأميرة ريما بنت طلال ترد على شائعات وفاة ابن أخيها الوليد بن خالد

نفت الأميرة ريما بنت طلال بن عبدالعزيز الشائعة التي ظهرت، اليوم (السبت)، على مواقع التواصل الاجتماعي حول وفاة ابن أخيها “الوليد” نجل الأمير خالد بن طلال. وغردت الأميرة على حسابها في “تويتر” تعليقاً على الشائعات بالآية الكريمة: “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَىٰ مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ “.

وأضافت تعليقا على الشائعة: “غير صحيح. الله يشفيه ويطوّل بعمره ويحفظه لوالديه ولنا “. من جانبه، أكد الأمير خالد بن طلال تحسن حالة ابنه الصحية، موضحا أن الأطباء المشرفين على حالته تمكنوا من إيقاف النزيف الرئوي الذي تعرض له في وقت سابق من اليوم. وكتب الأمير خالد على حسابه في “تويتر”: “الحمد والفضل لله رب العالمين ثم بدعائكم وبسرعة استجابة الأخوة الأطباء تم السيطرة على النزيف وعلاجه بالكي”.