انفجارات بمقر حزب المخلوع صالح والانقلابيون يهاجمون منزله

سمع دوي انفجار في مقر اللجنة الدائمة لحزب المؤتمر اليمني الذي يترأسه علي عبدالله صالح وسط العاصمة صنعاء. وأفادت الأنباء الواردة من اليمن أن الانقلابيين هاجموا منزل المخلوع صالح وحاولوا اقتحامه. وكانت العاصمة اليمنية قد شهدت أمس اشتباكات عنيفة بين أنصار صالح والحوثيين بعد أن اقتحم الانقلابيون مقر جامعة صالح. وتصاعدت الأمور بين طرفي الانقلاب على نحو يُنذر بصدام عنيف بين الفريقين.

ودعت منشورات وزعها قياديون في حزب الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح بصنعاء مساء أمس؛ كوادر وأعضاء وأنصار الحزب؛ كلاًّ في قريته ومنطقته؛ إلى حمل السلاح والاستعداد لمواجهات ضد جماعة الحوثيين؛ لتخليص البلد من شرورهم ومشروعهم. ووصف حزب صالح الحوثيين بأنهم مرتزقة وتجار حروب. وحمّل حزب الرئيس اليمني المخلوع “المؤتمر الشعبي”، شركاءه في الانقلاب من ميليشيات الحوثي؛ مسؤولية ما حدث في العاصمة صنعاء، الأربعاء، من اشتباكات بين الطرفين، واصفًا ذلك بأنه “عمل انقلابي” و”تقويض للشراكة بين الطرفين”.