تجدد الاشتباكات بين الحوثيين وقوات صالح.. والمؤتمر الشعبي يصف ما يحدث بالانقلاب

تجددت الاشتباكات العنيفة بين الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع صالح في محيط منزل العميد طارق صالح داخل الحي السياسي بصنعاء، في الوقت الذي حمّل فيه حزب المؤتمر الشعبي الحوثيين مسؤولية الأحداث الدامية، التي اندلعت أمس الأربعاء، واصفاً إياها بالعمل الانقلابي المقوض للشراكة بين الطرفين.

وأكدت مصادر، بحسب “العربية نت”، أن قوات الحرس الجمهوري الموالية لصالح قتلت العشرات من عناصر الحوثي، واستولت على 7 عربات مسلحة تابعة للحوثيين. من جانبه، أوضح المؤتمر الشعبي في بيان له، أن مئات الحوثيين اقتحموا جامع الصالح، وأطلقوا قذائف الـ “آر بي جي”، والقنابل اليدوية داخله، وحاصروا أفراد حراساته، لافتاً إلى أن عناصر الحوثي المدججة بالسلاح حاصرت منازل خاصة بأفراد من عائلة المخلوع صالح وقيادات حزبه، ما أدى إلى اندلاع اشتباكات وتبادل لإطلاق النار، وسقوط عدد من القتلى والجرحى.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا