بالفيديو: لماذا بكت شادية في آخر مداخلة صوتية لها؟

غنت للأوطان العربية.. غنت لمصر وسوريا.. بكت في آخر مكالمة هاتفية لها على الهواء مباشرة بسبب مصر، ودعت أن يحفظ الله مصر والأمة العربية. حلمت الفنانة الراحلة شادية بالقومية العربية وغنت لها، وتفاعل معها الملايين من الجماهير، ومازالت أغنيتها “يا حبيبتي يا مصر” هي النشيد الوطني الذي تعرضه فضائيات مصر في كل مناسبة وطنية، فقد كانت كلماتها تلهب حماس الجماهير وتؤجج مشاعرهم الوطنية. غنت لمصر عقب استعادة سيناء وشدت “مصر اليوم في عيد”، وزلزلت مشاعر المصريين عندما غنت أغنيتها الأخيرة “خد بإيدي” في الليلة المحمدية عام 1986.

غنت لجمال عبدالناصر، وحزنت مثل ملايين المصريين على وفاته، كما غنت للأم والطفل والأسرة.. غنت للجميع فأحبها الجميع.
فضائية “الحياة” المصرية كانت قد أجرت مداخلة هاتفية مع الفنانة الراحلة شادية في الأيام الأولي لثورة يناير من العام 2011، بكت فيها على مصر وأعربت عن خشيتها من أن يحدث لبلادها أي مكروه. ودعت شادية أن يحفظ الله بلادها، كما طالبت شباب مصر بالحفاظ على وطنهم وناشدت المصريين قائلة: “حبوا مصر والبلد واعشقوها.. أنا بأصلي وأدعي ربنا أنه ينقذ مصر”.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا