بالصور: الإطاحة بـ3 سعوديين متورطين في محاولة اختطاف طفلين بساطور في الرياض

صرّح المتحدث الإعلامي بشرطة منطقة الرياض، بأنه إشارة إلى مقاطع الفيديو المتداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي المتضمنة قيام أحدهم بتاريخ 6 / 3 / 1439، بمحاولة الاعتداء على حدثيْن وسط العاصمة الرياض، مستخدماً سلاحاً أبيض، وارتكاب الفِرار إلى جهةٍ غير معلومة بعد نجاح الحدثيْن في الهرب.

وبالنظر إلى جرأة الجناة على النظام، وما سبّبته تلك المقاطع من إثارةٍ للرأي واستياءٍ عام، فقد صدرت توجيهات صاحب السمو الملكي وزير الداخلية، بالعمل على ضبط الجناة وتقديمهم للعدالة في أسرع وقت. وبتوفيقٍ من الله وفضله، رغم شُح المعلومات وندرتها، أسفرت الجهود المتواصلة من قِبل الأجهزة الأمنية ذات العلاقة كافة من فك طلاسم القضية.. ما مكّن إدارة التحريات والبحث الجنائي بشرطة المنطقة من إسدال الستار على هذه الواقعة بعد جهودٍ ميدانية متواصلة على مدار الساعة وتحديد الاشتباه في ثلاثة متهمين (مواطنين في العقديْن الثالث والرابع من العمر) وضبطهم في كمينٍ مُحكم؛ حيث قاموا بالدلالة على موقع إخفاء المركبة التي ظهرت في المقطع، وبتفتيشها عُثر بداخلها على أداة الجريمة وقارورة بها الربع من مادة العرق المسكر, وبسماع أقوالهم أقرّوا بما نُسب إليهم, كما أقرّوا بسرقة المركبة بالقوة الجبرية بقصد التمويه في أثناء ارتكاب جرائمهم والايقاع بضحاياهم.
جرى توقيفهم جميعاً لدى مركز الشرطة المختص رهن التوسع في التحقيق معهم في القضايا المقيّدة ضدّ مجهول وإشعار فرع النيابة العامة بالمنطقة لإكمال اللازم، حسب الاختصاص وفق نظام الإجراءات الجزائية. وشرطة منطقة الرياض إذ تعلن ذلك لتؤكّد حرص وزاره الداخلية على أمن الوطن والمواطن والمقيم على حد سواء، وأن الجهات الأمنية ستعمل بكل قوة وحزم وصرامة على ردع كل مَن تسوّل له نفسه المساس بأمن المجتمع وسلامته و استقراره.