​صورة مؤثرة لطالب ابتدائي وهو يدعو لوالده المتوفى بخشوع للقائه في الجنة

أثار تصرف طالب بالصف الأول الابتدائي بمواظبته على صلاة الضحى والخشوع في الدعاء لوالده المتوفى إعجاب معلميه، مشيدين بفعله الذي يدلل على وفائه. وأظهرت صورة متداولة، الطالب بمدرسة الإمام عاصم لتحفيظ القرآن بمكة المكرمة وهو يجلس على سجادة الصلاة في المدرسة ويرفع يده بالدعاء في خشوع.

ونقلت حسابات تعليمية نص الحديث الذي دار بين الطالب وقائد مدرسته، حيث فوجئ قائد المدرسة بالطالب وهو يصلي ويدعو بخشوع، ليسأله عن سر ذلك، فقال إنه يصلي الضحى كل يوم ويدعو لوالده بدخول الجنة ولقائه فيها.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا