رفض إعادة الأموال بعد إنكشاف المستور.. مسؤول كبير في سياحة عسير يأخذ رشوة مليونية و 3 سيارات حديثة من مواطن

كشفت مصادر أن مسؤولاً في فرع الهيئة العامة للسياحة بعسير طلب من مواطن تقديم دعم لفعاليات الصيف، مقابل ترسية عقود إجارة لأراضي خاضعة لملكية وإشراف الأمانة؛ حيث قدّم المواطن ثلاث سيارات جديدة من نوع “هونداي” تحت ذريعة “المسوؤلية الاجتماعية والوطنية”.

وكشفت المصادر بحسب موقع “سبق” أن المتورطين داخل فرع الهيئة قاموا بنقل ملكية سيارتين من سيارات الدعم إلى مسؤول بمهرجان أبها كملكية خاصة، مشيرة إلى أن المتورطين بالفرع قاموا بمكافأة المواطن بالتوقيع معه على عقد إيجار أرض بجوار مطار أبها بمبلغ ثلاثة ملايين ريال سعودي لمدة خمس سنوات، دون ترسية، وتسلّموا منه مبلغ مليون ونصف مليون. ودخلت الأمانة بدورها على الخط، ووضعت يدها على الأرض، وأشعرت المواطن بالرجوع إلى من تم التعاقد معه، وقامت بطرح ذات الموقع كمزايدة ليتم تأجيره بمبلغ خمسة عشر مليون ريال لمدة خمس سنوات، هنا اضطرّ المواطن إلى تقديم بلاغ للمباحث الإدارية بذات الخصوص؛ بعدما وضع المتورطون داخل فرع الهيئة العامة للسياحة يدهم على المبلغ والسيارات. وقد كشفت التحقيقات الأولية عن تورط مسؤول كبير بفرع الهيئة، وتوجيهه بنقل ملكية السيارات بأسماء أشخاص يعملون معه، وتسلمه لمبلغ المليون ونصف المليون، وامتناعه عن إعادة المبلغ إلى المواطن.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا