بعد رفض إعطائها إجازة رعاية مولود.. معلمة تطالب بمحاسبة هؤلاء

رفض مكتب إشراف منطقة الخرمة النسائي، إعطاء معلمة إجازة رعاية مولود، رغم استحقاقها نظاميًا وموافقة مديرها. وفي روايتها، أوضحت المعلمة أنها رفعت طلبها بإجازة رعاية مولود عن طريق نظام فارس بتاريخ 12 / 1، وتمّ اعتمادها من مديرتي بتاريخ 12 / 4، وبهذا حقّقت شرط التقديم للإجازة قبل بدء السنة الدراسية بمدة كافية، وبعد اعتماد مديرتي تمّ توجيه طلبي لمديرة المكتب.

وقالت المعلمة، إن مكتب الإشراف ترك الطلب معلقاً لمدة شهرين بحجة نقص المعلمات بمدرستي وتوقف الإجازات وزارياً بسبب التعيينات الجديدة، إلا أنه تم رفض الطلب. ويذكر أن لائحة الاجازات المقررة من وزارة الخدمة المدنية، تقول إنه لا يحق رفض إجازة رعاية مولود، وإن اقتضت مصلحة العمل تؤجّل 60 يوماً. وأضافت المعلمة:” أنهيت مدة 60 يوماً ولم أجد مَن ينصفني ويأخذ حقي ” ، مشيرة إلى أنها وزوجها ووالدتها وأبناءهم متضررون من رفض هذه الإجازة، مطالبة بإنصافها ومحاسبة مَن تسبّب في ذلك واستخدم العلاقات و ” الواسطة ” في حرمانها حقها النظامي.