المخرج الإيراني المسيء للصحابة يضع اللمسات الأخيرة لمسلسل سلمان الفارسي

قالت مصادر إيرانية إن المخرج المثير للجدل داوود مير باقري وضع اللمسات الأخيرة لسيناريو المسلسل التاريخي الذي يتناول حياة الصحابي الجليل “سلمان الفارسي”. وتوجه لباقري اتهامات بتعمد الإساءة إلي الرموز الإسلامية في أعماله الفنية، خاصة مسلسل ” المختار الثقفي” الذي عرض قبل سنوات وأثار ضجة واسعة، لتناوله صحابة رسول الله بطريقة مسيئة. ولم يعلن باقري عن تفاصيل سيناريو مسلسله الجديد، غير أن سوابقه تدل على تمسكه برؤيته الطائفية للتاريخ الإسلامي، علماً بأن مصادر إعلامية إيرانية قالت إن تناول سيرة الصحابي الجليل سلمان الفارسي سيتم عبر 40 حلقة ، مدة كل منها 55 دقيقة، وهو أول أوجه تشابهه مع ” المختار الثقفي”.

ويعد المسلسل الذي تنتجه شركة الإنتاج الإيرانية “سيما فيلم” أحد المشروعات الضخمة، وقد بدأت التحضيرات له منذ أكثر من سنتين ونصف .أما مرحلة ما قبل الإنتاج فانطلقت مطلع العام الحالي. ووفق تقرير لوكالة الأنباء الإيرانية “تسنيم”، يتناول المسلسل حياة الصحابي “سلمان الفارسي” منذ ولادته إلي وفاته ومعاصرته لزعماء الأديان الزرادشتية والمسيحية واليهودية ثم اعتناقه الدين الاسلامي الحنيف ومرافقته للنبي (صلى الله عليه وسلم) ومشاركته ودوره في غزواته . ويضم طاقم العمل في مسلسل “سلمان الفارسي” المنتج حسين طاهري والمصمم الفني سيد محسن شاه إبراهيمي، ويتولى انتاجه ، لحساب “سيما فيلم” محمود فلاح (وهو أيضا منتج مسلسل المختار الثقفي) ومحسن علي اكبري (منتج مسلسلي مريم المقدسة واصحاب الكهف)، ما يؤكد استمرار النهج ذاته في التعامل مع القضايا التاريخية، على الرغم من الاعتراضات التي صدرت عن عديد المؤسسات الدينية، داخل إيران وخارجها. والجدير بالذكر أن إمام جماعة أهل السنة في إقليم “سيستان وبلوتشستان “مولوي عبدالحميد  أصدر فتوى بتحريم مشاهدة “المختار الثقفي” ، مطالبا بإيقاف عرضه فوراً، كما كان لمؤسسة لأزهر موقف رافض للمسلسل بسبب تضمنه “إهانات لصحابة النبي الكريم وبينهم الصحابي عبد الله بن الزبير”. وسبق لباقري نفسه، أن أثار جدلًا واسعًا في عام 1990، بمسلسل عن الإمام علي بن أبي طالب ، رضي الله عنه، وتضمن اساءات للصحابة رضوان الله عليهم أجمعين.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا