ارتفاع عدد شهداء مذبحة مسجد الروضة بمصر إلى 305.. بينهم 27 طفلاً

أعلن النائب العام المصري ارتفاع عدد شهداء الحادث الإرهابي الذي وقع أمس أثناء خطبة الجمعة بمسجد قرية الروضة بالعريش إلى 305 أشخاص من المصلين بينهم 27 طفلًا كانوا برفقة ذويهم، فيما بلغ عدد المصابين 128 مصاباً. وقال فى بيان له حول الحادث، إن إخطاراً ورد من مديرية أمن شمال سيناء يفيد بأنه عند بدء إلقاء خطيب مسجد قرية الروضة بالعريش بشمال سيناء، لخطبة صلاة الجمعة؛ فوجئ المصلون بنحو 25 عنصراً تكفيرياً يحملون أسلحة آلية ويرفعون علم داعش، يطلقون الأعيرة النارية على المصلين بعد أن أغلقوا باب المسجد ونوافذه.

وأضاف البيان، أن الإرهابيين كانوا يستقلون 5 سيارات دفع رباعي، وأحرقوا السيارات الخاصة بالمصلين وعددها 7، ما أسفر عن حالات الاستشهاد والإصابات. يشار إلى أن رئاسة الجمهورية أعلنت الحداد لمدة ثلاثة أيام في جميع أنحاء البلاد عقب الحادث الإرهابي، وتم الدفع بعشرات سيارات الإسعاف إلى مكان الحادث لنقل المصابين. وأفاد مصدر أمني مصري أن طائرتين من دون طيار دمرتا سيارتين تقلان المتورطين في حادث الهجوم على مسجد الروضة شمالي سيناء، ما أسفر عن مقتل 15 مسلحا في منطقة صحراوية تدعى الريشة قرب قرية الروضة، وتعد هذه المنطقة أحد معاقل المتطرفين في عمق الصحراء القريبة من مكان الهجوم الذي أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 305 أشخاص أثناء صلاة الجمعة.