تركت ممرضة مكسيكية عريسها وغادرت حفل زفافها وهي ترتدي فستان الزفاف على عجل بعدما علمت بأن أحد مرضاها يعاني من مشكلة طبية عاجلة.  وبعد وقت قصير من بداية حقل زفافها، هرعت يازمين دومينغيز إلى منزل أحد المرضى بعدما علمت بأنه في حالة صحية حرجة. وظهرت دومينغيز في إحدى الصور وهي تعطي الحقنة لمريضها الذي لم يكشف عن اسمه، وهي ترتدي فستان الزفاف.

وبعد الاطمئنان على حالة المريض، عادت السيدة دومينغيز للاحتفال مع الأصدقاء والعائلة في مزرعة في بلدة بارايسو بولاية تاباسكو جنوب المكسيك. وانتشرت صورة العروس دومينغيز وهي تعتني بالمريض على وسائل التواصل الاجتماعي، وحظيت بعدد مشاهدات كبير، وتعلقيات كثيرة أثنت على ما فعلته لمريضها رغم احتفالها بزفافها. بدوره قال زوج دومينغيز بأنه فخور جداً بما فعلته، وأنه محظوظ للغاية لأنه ارتبط بهذه المرأة الرائعة، بحسب ما ورد في صحيفة ميرور البريطانية.