أشبه بالخيال.. صورة قديمة غيرت حياة شاب إلى الأبد!

بعد مرور 25 عاما من رحيل أسرته من المدينة التي كانت تعيش بها، استعاد شاب روسي ذكريات الطفولة بالنظر إلى إحدى الصور القديمة، فوجد فيها “حب حياته”. وبدأت القصة منذ نحو 25 عاما، عندما كان الشاب يفغيني يقطن مع أسرته في مدينة صغيرة بشبه جزيرة القرم الروسية، حيث كان يفضل قضاء معظم أوقاته باللعب مع ابنة جيرانهم الصغيرة إيرينا، وكان مولعا بها إلى حد كبير. وبعد مدة اضطرت عائلة يفغيني لمغادرة المدينة لتستقر في نوفوسيبيرسك التي تبعد مئات الأميال، واحتفظت أم الطفل بصور تجمع ابنها بصديقته الصغيرة للذكرى.

وشاءت الأقدار بعد مرور ربع قرن أن تقع إحدى تلك الصور بيد يفغيني الذي دخل ربيعه الـ 27، ليحن على إثر ذلك لصديقة الطفولة ويقرر البحث عنها بعد كل تلك السنين. وفعلا، بدأ الشاب بالبحث عن أثر العائلة حتى توصل في مواقع التواصل الاجتماعي إلى حساب أمها، وراسلها واتفقا على أن يجتمع بابنتها. وبعد عدة لقاءات أحس الشاب والفتاة بإعجاب متبادل تطور إلى علاقة حب رائعة انتهت بالزواج وعائلة جميلة تنتظر حاليا مولودها الأول.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا