شاهد.. كيف سخر الأميركيون من محاصرة سفن إيران لهم في خليج المكسيك؟

ما إن تداولت وسائل الإعلام الدولية تعليقات قائد البحرية الإيرانية، حسين خان زادي، بشأن إمكانية إرسال قطع حربية تابعة لبلاده إلى خليج المكسيك، في إشارة إلى حصار الولايات المتحدة، الحفاظ على وقارها لفترة طويلة، حول خطط طهران لنشر سفنها الحربية في خليج المكسيك، حتى انتشرت حملات سخرية واسعة في الأوساط الاجتماعية بالولايات المتحدة. وأبرزت شبكة “NBC” الأميركية تصريحات خان زادي في أول مؤتمر صحافي منذ تعيينه كقائد القوات البحرية الإيرانية، والذي أكد خلال أن إيران تنظر في الوقت الحالي بخطط يمكن أن ترفع علمها بخليج المكسيك، لافتًا إلى أن طهران تجري مباحثات مكثفة مع عدد من الدول في قارة أميركا الجنوبية.

قارب صيد أكبر من مدمرة إيرانية:

لم يستطع الجمهور أن يتفاعل مع تصريحات خان زادي بجدية، وهو ما جعله يذهب لإطلاق النكات والسخرية على مواقع التواصل الاجتماعي ضمن تعليقاته على الأخبار والتقارير التي أبرزت تصريحات قائد القوات البحرية الإيرانية. وقال أحد الحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي: إن “قارب الصيد الخاص به أكبر من السفن الحربية الإيرانية، ما هذا العبث؟”.

الجدية المزوجة بالسخرية:

وتعامل البعض بجدية واضحة مع الأمر، حيث قال أحد الحسابات على “فيسبوك”: “أوباما لم يعد الرئيس تذكروا ذلك، من الجيد أن تأتوا إلى هنا، فنحن بحاجة إلى أهداف لاختبار أسلحتنا”. وحتى من بارك قدوم البحرية الإيرانية إلى خليج المكسيك، كان له رأي مغاير، حيث أكد أحد الحسابات الرسمية على فيسبوك، أن قدوم السفن الإيرانية إلى خليج المكسيك سيكون أفضل الدوافع لضربهم وإغراق تلك السفن.

ليس التهديد الأول:

قبل ثلاثة أعوام، هددت البحرية الإيرانية بمطاردة الأسطول الأميركي من الخليج العربي حتى خليج المكسيك، وذلك ضمن فيلم وثائقي بثه التلفزيون الإيراني، كما قال سلف خان زادي، حبيب الله ساياري، في عام 2014: إن إيران تعتزم إرسال سفن قريبة من الحدود البحرية الأميركية كمعارضة لوجود البحرية الأميركية في الخليج العربي.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا