فتوى “المطلق” بإجازة الصابون المستخرج من دهن الخنزير تثير الجدل

أثارت فتوى للشيخ الدكتور عبدالله بن محمد المطلق، عضو هيئة كبار العلماء، عن جواز استعمال الصابون الناتج عن شحم الخنزير أو الميتة حالةً من الجدل بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي. وكان الشيخ في فتوى له على صفحته الرسمية على “توبتر” اليوم الخميس (23/11/2017) كتب يقول: إن “الصابون الذي ينتج من استحالة شحم الخنزير أو الميتة يصير طاهرًا بتلك الاستحالة ويجوز استعماله. والأَوْلَى البُعد عنه”، ما أثار حفيظة بعض متابعيه ممن رأوا أنّ هناك أمورًا في أمسّ الحاجة إلى الفتوى بعيدًا عن تلك القضايا الفرعية.

من جانبها علقت الدكتورة أم صعصعة وهي باحثة في الفقه الإسلامي حسبما يشير حسابها، متسائلة بسخرية عن عدم قدرة المسلمين على إنتاج الصابون حتى يتم استيراده من الدول التي تربي الخنازير، قائلة: “تالله الغرب يضيقون علينا حتى في إنتاج الصابون! صعب على المسلمين انتاج صابون حلال الى اين ايها المسلمون الى اين؟” بينما جاءت أغلب التعليقات ردًا على الفتوى بوجود قضايا أكثر خطورة وأهمية للاهتمام بها.