“مافي خوف من موت”.. هكذا روى المقيم الفلبيني تفاصيل إنقاذه لـ “المسن السعودي” الذي احتجزته مياه الأمطار داخل سيارته

علق المقيم الفلبيني داوود بالندون، الذي أقدم على إنقاذ مسن سعودي احتجزته مياه الأمطار داخل مركبته في أحد شوارع حي أبرق الرغامة شرقي جدة، على ما حدث قائلاً ” مافي خوف من موت” مضيفاً ” أنه لم يحتمل رؤية شخص يغرق ولا يبادر بإنقاذه”.

السيول

وأوضح أنه ما إن رأي الحدث، حتى لم يشعر بنفسه، وقال بلغة عرب آسيوية “أنا فيه عوم سيدا، وبابا انتظار، كلم هو اطلع سرعة، خوف موية تاني إيجي سرعة”، مبينا أنه ما أن عام ووصل إلى المركبة حتى دعا المحتجز إلى الصعود على يديه والتعلق به، ليوصله إلى الرصيف، خوفا من سيول قادمة يمكن أن تغمره.وفقاً لـ “عكاظ”.

محاولة المنع

وأضاف الفلبيني أن هناك من حاول منعه من السباحة ليصل إلى المحتجز” وقال “هم كلام ما في روح، دفاع مدني إيجي سرعة، بس أنا خوف من موت نفر، هو فيه بابا”

استغراب

واستغرب بالندون أن تنتشر شهامته سريعا من خلال مقطع فيديو تتداوله مواقع التواصل الاجتماعي، مؤكدا أنه سمع الكثير من الإطراء والمدح وسط جيرانه في الحارة، لكنه اعتقد أن الأمر انتهى عند هذا الحد.وقال أنه لم يفعل شيئا يستحق التقدير -حسب رأيه- والخطوة التي بادر بها رغبة في إنقاذ المسن فقط.

توثيق الواقعة

وكان رواد مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا مقطع فيديو وثق قيام مقيم من الجنسية الفلبينية بالسباحة وإنقاذ أحد المحتجزين داخل مركبته، بسبب سيول جدة. ووفقاً للفيديو المتداول كان أحد الأشخاص عالقاً داخل سيارته ويظهر جزء من جسده خارج المركبة، وسط وجود رجال الدفاع المدني ومحاولتهم إيصال طوق النجاة له لكن لم يصله ، وطلبوا من المحتجز أن يصعد فوق سيارته، ما دفع حينها وافدا من الجنسية الفلبينية للسباحة والوصول إلى المحتجز وحمله إلى بر الأمان.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا