هلالي سابق: نجوم الأزرق سيعودون من طوكيو بالذهب

أشار فهد الثنيان لاعب الهلال السابق أن رامون دياز أجاد التعامل مع الفريق الياباني من جميع النواحي، في الفصل الأول من نهائي دوري أبطال آسيا 2017 الذي انتهى بالتعادل الإيجابي 1-1. وقال الثنيان وفقًا لـ”عين اليوم”: صحيح أن البداية كانت مربكة للهلال بعد أن نسجل أوراوا هدف مبكرا د7، وخروج البرازيلي كارلوس ادواردو بسبب الإصابة، فهذه عوامل تؤثر على أقوى الفرق عالمياً، ولكن مدرب ولاعبو الهلال أجادوا الخروج من الضغط النفسي، واستطاعوا تسجيل التعادل بعد مرور 30 دقيقة. بالإضافة أن مهاجمي النادي العاصمي أضاعوا أكثر من هدفين محققين ولم يحالفهم التوفيق في هز الشباك مرة أخرى، فكان الهلال أفضل على مدار الشوطين ولم ينقصه إلا هدف الفوز فقط”.

وأضاف:” دخول نواف العابد كانت إضافة بالرغم من خروج إدورادوا، ولم يتأثر كثيرا الهلال وكان العابد في الموعد، إلا أن بداية الشوط الثاني كانت باردة نوعا ما، وحاول دياز مباغتة الفريق الياباني بدخول مختار فلاته لتعزيز الخط الهجومي، ومحمد كنو لإستغلاا الكرات الرأسية، ويعتبر قراراً صائبا في رأيي، خاصة أن أوراوا أغلق المناطق الخلفية ومناطق المنتصف، وكرر الهلال محاولته العديدة بالهجوم ولكن دون جدوى، كما أن الحارس الياباني أنقذ فريقة من أهداف محققة”. وعن ضياع الهجمات وتكرار سيناريو نهائي 2014 أمام سيدني، ذكر:” لابد في عالم كرة القدم أن يكون هجمات ضائعة، ومستحيل أن تكون كل هجمة هدفا”. مختتم حديثة بقوله:” الفريق الياباني ليس قوياً بالفعل، وبإمكان الهلال العودة من طوكيو بالذهب فجميع الأرقام والمؤشرات تدل أن الهلال أقوى بكثير من أوراوا، ولدي ثقة كاملة بنجوم الهلال بالعودة من طوكيو وهم متوجين بالبطولة الآسيوية بحول الله، لأنهم يعشقون التحديات والمباريات الصعبة”.