اعلان

الشرطة الإسبانية تطلق النار على “عربي” بسبب “كلمتين”

Advertisement

أطلقت الشرطة الإسبانية النار على رجل من أصل عربي بعدما صاح “الله أكبر” لدى اقترابه من نقطة تفتيش، قرب الحدود مع إسبانيا. وبحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية، فتح رجال الشرطة النار على الرجل الذى يعتقد أنه فرنسي من أصل شمال إفريقي لدى توقيفها لسيارته التي كان يسافر فيها على الطريق السريع بالقرب من لا جونكيرا على الجانب الإسباني من الحدود.

وصاح الرجل مرتين “ألله أكبر” لدى خروجه من السيارة واقترابه من الأمن الإسباني، قبل أن يطلقوا النار عليه. وقد أصيب الرجل، الذي لم يتم الكشف عن اسمه، في ساقه ونقل إلى المشفى للخضوع لعملية جراحية. وقال طبيب في المستشفى الجامعي في جيرونا إن الإصابة لا تمثل خطرًا على حياته. وقالت مصادر مقربة من التحقيقات إن السلطات لا تتعامل مع الحادثة على أنها بدافع إرهابي، بينما يعتقدون أن الرجل قد تصرف تحت تأثير المخدرات. وكان شخصان آخران – رجل وامرأة – في السيارة معه. ومن المتوقع أن يتم استجواب المصاب عندما يكون في حال صحي يسمح له بذلك.