ملاحقة المشايخ الوهميين تمتد إلى المسرفين بمهرجان الإبل !

قالت صحيفة محلية أن المتحدث الرسمي لمهرجان الملك عبدالعزيز للإبل سلطان البقمي،أكد أن إدارة المهرجان سترصد أي مخالفة في الإسراف، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة في ذلك.

وبحسب صحيفة “الوطن” قال «تنظم إدارة مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل فعالية «أدم نعمتك» لجمع فوائض الطعام، وتوعية الملاك والمشاركين والزوار بعدم الإسراف، فالفعالية تهدف إلى شكر النعمة بحفظها، وإطعام الفقير، وتنشيط جمعيات العمل التطوعي والخيري ونشر أهدافها في المجتمع، خلال التعاون معها، لافتا إلى أن الإسراف يعد هدرا اقتصاديا للمقدرات الوطنية، والثروة الحيوانية، مشيرا إلى أن الكرم صفة عربية أصيلة تتعارض مع الإسراف، فعدم تقدير النعم يحط من فضيلة الكرم، ويتناقض مع مبادئ الأمانة في حفظ ما أمر الله بحفظه، ويؤدي إلى زوالها».

وكشف البقمي أن عدد المسجلين إلكترونيا حتى ما قبل إغلاق التسجيل، أمس، وبعد أن استمر شهرا كاملا، تخطى 1533 مشاركا للتنافس على جائزة الملك عبدالعزيز لمزايين الإبل، مشيرا إلى أنه ليس كل مسجل يُعدّ مشاركا حتى تجتاز إبله الفحص الطبي، ويتم الترقيم الإلكتروني لها، ويتم تدقيق بياناته، ثم يتم إعلان الأسماء مباشرة فور الانتهاء من عمليات تدقيق بياناتهم، والتحقق من صحتها بشكل كامل.