ضاحي خلفان يحدد موعد نهاية تنظيم الحمدين.. وعودة عزمي بشارة للكنيست الإسرائيلي!

حدد الفريق ضاحي خلفان، القائد السابق لشرطة دبي، موعد نهاية تنظيم الحمدين بعد عامين من الآن، وعودة مستشار أمير قطر الفلسطيني عزمي بشارة للكنيست الإسرائيلي.

وعلق خلفان في سلسلة تغريدات له، على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي، تويتر، على الدور القطري في تخريب المنطقة العربية. وقال إن قطر استطاعت أن “تؤجج العرب وتخرب أوطانهم في استخدامها لكبوش الإخوان المستأجرين”، غير أن الخليجيين والمصريين “انتبهوا لتنظيم الحمدين وقطعوا عليه الطريق”. وأضاف في تغريدة أخرى: “عندما خرج الثعلب يومًا في ثياب الواعظين وبدأت الجزيرة تنطلق صدقناها.. إلى أن استمعنا إلى أشرطة المؤامرة لاغتيال الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود طيب الله ثراه”. وتابع: “لقد كانت الحكاية كلها كذبة.. منذ البداية”. مؤكدًا “فشل مشروع تنظيم الحمدين والحمد لله”، وأنه سينتهي تمامًا “بعد عامين”. وعن دور الفلسطيني عزمي بشارة، قال لم يعد هناك مفرّ من عودته مرة أخرى “إلى الكنيست” الإسرائيلي.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا