مجموعة شهيرة تعلن شرط استمرار تعاونها مع الوليد بن طلال

أعلن رجل الاعمال المصري الشهير، هشام طلعت مصطفى، الإثنين (13 نوفمبر 2017) أنه لا توجد مشروعات حالية بين مجموعته للمقاولات، والأمير الوليد بن طلال. وقال إن “مجموعة طلعت مصطفى تنتظر خروج الوليد بن طلال لتحديد مصير هذه المشروعات المعلقة”، على في تصريحات صحفية على هامش مؤتمر “أخبار اليوم” الاقتصادى بالقاهرة.

وأوضح أن الوليد تخارج من الفندق المشترك بينهما عام 2010 بناء على رغبته، وأن المشروعات التى تم التفاهم حولها خلال زيارته الأخيرة لم تأخذ أي إجراءات فعلية. وقال إن مجموعته تمول أعمالها في العاصمة الإدارية الجديدة في مصر بجهود الشركة الذاتية وغير معتمدة على أي مؤسسات تمويل أخرى.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا