أول تعليق من MBC على رحيل داوود الشريان

علّقت شبكة MBC التليفزيونية على رحيل أشهر مقدمي البرامج على شاشاتها؛ الإعلامي داوود الشريان. مشيرةً إلى أنّه يودع جمهور برنامج “الثامنة” بعد أكثر من 900 ساعة تلفزيونية و938 حلقة حفلت بنبض الشارع وشملت شؤون الناس، وشجونهم، وتحدياتهم. وذكرت MBC على موقعها مساء اليوم الأحد (12 نوفمبر 2017) أنّ الشريان يقدّم حلقة ختامية مميزة الليلة، وذلك قُبيْل انتقاله إلى “مهمة إعلامية جديدة”، منوهة بأنّه بذلك يُسدِل الستار على البرنامج الذي انطلقت أولى حلقاته في 17 مارس 2012، والذي استمر في تغطياته لأبرز شؤون الساعة وأهم الأخبار في المملكة العربية السعودية خصوصًا، والشارع العربي عمومًا”.

وأوضحت أنّ الشريان حاور أكثر من 3756 ضيفًا، كان على رأسهم الملك سلمان بن عبد العزيز، عندما كان وليًا للعهد في اتصالٍ هاتفي، والأمير محمد بن سلمان ولي العهد، كما استضاف البرنامج كبار الشخصيات من وزراء، ومديرين عامّين، ومسؤولين، ورؤساء تنفيذيين، وناشطين، وغيرهم. وأشارت إلى أنّ الشريان تطرق إلى آلاف القضايا والمواضيع مسلّطًا الضوء على مختلف نواحي الحياة السياسية، والاقتصادية والاجتماعية، والبيئية، والخدماتية في المملكة، إضافة إلى غيرها من المسائل التي لطالما لامست يوميات الناس وعكست هموم المواطنين. ولعلّ أبرز القضايا التي ناقشها البرنامج تمثّلت في آفة الإرهاب، والتعليم، والصحة، والمستثمرين الشباب، وقصص مؤثرة لأبناء حُرموا من رؤية أمهاتهم ضمن مشاهد حقيقية حفرت صورها في وجدان المشاهدين وعقولهم.