اعلان

أحد مؤسسي مواقع التواصل الإجتماعي يعترف بأخطر هدف من إنشائها!

Advertisement

اعترف أول رئيس لموقع “فيسبوك”، شون باركر، أن الفكرة من وراء وسائل التواصل الاجتماعي تقوم على الاستحواذ على أكبر قدر ممكن من وقت واهتمام الفرد. وحذّر باركر خلال حواره مع موقع “آكسيوس” (Axios) الإخباري من خطورة مواقع التواصل الاجتماعي التي تستغل أحد عيوب البشر، بحسب رأيه، وقال: “الله وحده يعلم تأثيرها على عقول أطفالنا”.

وأوضح باركر، الذي انضم إلى “فيسبوك” في عام 2004 بعد أقل من عام على تأسيسه، أنه وباقي المؤسسين للموقع، ومن بينهم المدير التنفيذي الحالي مارك زوكربيرج، كانوا على دراية تامة بطبيعة الموقع، وما يمكن أن يسببه لمستخدميه. وقال باركر: “الموقع يمنحك قدرا بسيطا من المتعة والسعادة، عندما يقوم أحدهم بالإعجاب أو حتى التعليق على صورة أو مشاركة لك؛ ما يدفعك لوضع المزيد منها، وتستمر العجلة سعيا للحصول على المزيد من نقرات الإعجاب والتعليقات”. واشتهر الملياردير الأمريكي شون باركر (38 عاما) أيضا بتأسيس خدمة مشاركة الملفات “نابستر”، قبل نحو 20 عاما.