4 لاعبين عاطلين يبحثون عن فرصة لعب.. فهل يضمهم سيبيريا إلى صفوف الرائد؟

يأمل الروماني سيبيريا، مدرب فريق الرائد، أن يعيد 4 لاعبين عاطلين الرائد إلى مستواه ويتقدم في سلم ترتيب الدوري السعودي بعد تذيله القائمة حتى الجولة الـ9 متساويا مع أحد برصيد 5 نقاط. واختار المدرب الأوروبي اللاعبين أحمد عباس وحمدان الحمدان وراشد الرهيب ومحسن العيسي، والذين تفوق أعمالهم الـ30 عاما، للانخراط في تدريبات الرائد الأيام الماضية، تمهيدا للتوقيع معهم كلاعبين هواة بعد أن يعطي سيبيرا قراراه النهائي في مستواهم، حيث تسعى إدارة فهد المطوع إلى ترميم الفريق دون انتظار فتح باب سوق الانتقالات الشتوية بعد 57 يوما.

وخاض الرباعي 14 تجربة مع أندية الدوري السعودي خلال الفترة الماضية، ولم يتمكنوا من إثبات قدراتهم لمدربي هذه الأندية التي ارتدوا قمصانها. ولعب أحمد عباس لـ5 أندية الهلال والطائي والنصر ونجران، وكانت تجربة صاحب الـ32 عاما الأخيرة الموسم الماضي مع الفيصلي. بينما لم يخوض حمدان الحمدان سوى تجربة احترافية واحدة مع نادي الفتح الذي انضم له في 1997، واستمر مع الفريق حتى الصعود معه إلى الدوري الممتاز لأول مرة في 2009، وتحقيق لقب دوري زين للمحترفين 2013 والسوبر السعودي 2014، قبل أن يبعد عن خارطة الفريق مع بداية الموسم الحالي، ولم تجدد إدارة النادي الأحسائي عقد ابنها الذي تعدى الـ32عاماً بحسب صحيفة عين اليوم.

اللاعب الثالث راشد الرهيب، الذي كانت محطة الخليج الأخيرة في مسيرته الاحترافية بعد أن تعاقد معه في يونيو 2016، وسبقها تجربة مع نادي هجر في 2015، وشارك في 22 مباراة، وصنع هدفا وسجل هدفا. وكان الظهير الأيمن الذي وصل للمحطة الـ33 من عمره قد بدأ مسيرته الرياضية في الاتفاق، ثم انتقل إلى الاتحاد في يناير 2011. فيما مثل ابن المدينة محسن العيسى 4 أندية هي نجران والأهلي والأنصار، وكان أخرها الباطن الموسم الماضي، بعدها لم يوقع صاحب الـ30 عاما لأي نادي.