باحث سعودي: 21 مظهراً تدل على أنشطة غسل أموال وعمليات مشبوهة

كشف دراسة علمية قدمها “الدكتور عبدالله عبدالكريم” لجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية، عن تطوير منظمات غسل الأموال أساليبها؛ لتفادي جهود المكافحة في إطار ما يعرف بـ«ميكانيزم» غسل الأموال. وشددت الدراسة التي حملت عنوان «القواعد الدولية لمنع استخدام النظام المصرفي لغسل الأموال وتمويل الإرهاب» على وجود أكثر من 21 مظهراً دالاً على أنشطة غسل الأموال، سردها الباحث بالتفصيل في دراسته.

وعن تعريف عمليات غسل الأموال أكد الباحث أنها عمليات يلجأ إليها من يعمل بتجارة المخدرات والجريمة المنظمة أو غير المنظمة لإخفاء المصدر الحقيقي للدخل غير المشروع، والقيام بأعمال أخرى للتمويه كي يتم إضفاء الشرعية على الدخل الذي يتحقق، وعلى هذا يمكن القول إن تبييض الأموال أو غسلها كناية عن عدة عمليات متداخلة فيما بينها ومتمادية في الزمن تستهدف في المقام الأول محو الأصل الجرمي لهذه الأموال وإظهارها بصورة متحصلات مالية ونقدية مشروعة، وفقا لـ”الوطن”. ولفت إلى أن عمليات غسل الأموال تهدف إلى إخفاء المصدر الأساسي للأموال والبحث عن تغطية قانونية لأصل ما أو لملكية أموال تم الحصول عليها بصورة غير قانونية، بحيث تبدو في النهاية كأنها أموال تم الحصول عليها من مصادر قانونية، وبحيث لا تخضع هذه الأموال لقوانين المصادرة أو غيرها من القوانين التي تحارب إيرادات الأنشطة الإجرامية. وأوضح أن عملية غسل الأموال تمر بـ 3 مراحل: مرحلة الإحلال أو الترقيد أو التغطية، وتعني تهريب الأموال وخلطها بأموال أخرى مكتسبة من طرق مشروعة، أو شراء أصول تتمتع بالحماية القانونية، ثم مرحلة التغطية أو فصل حصيلة الأموال غير المشروعة عن مصدرها من خلال مجموعة معقدة من العمليات المالية. وأخيرا مرحلة الدمج أو التكامل حيث يعاد ضخ الأموال التي تم غسلها في الاقتصاد مرة أخرى كأموال عادية سليمة تتمتع بالمظهر القانوني، وتظهر كأموال قانونية وكأرباح مشروعة من أعمال تجارية يصعب معها التفريق بين الأموال القانونية وغير القانونية.

واستعرض الباحث في دراسته 21 مظهراً للتدليل على وجود أنشطة غسل أموال، وهي:

01 الإيداعات النقدية الكبيرة التي لا تبدو منطقية والتي يقوم بها فرد أو شركة
02 أن يكون هناك ازدياد ضخم في الودائع النقدية لأي شخص دون سبب واضح
03 أن يتم إيداع مبالغ نقدية على مراحل متعددة بغض النظر عن قيمة المبلغ
04 إدارة أندية القمار
05 التركيز على الإيداعات النقدية بدلا من استخدام الحوالات المصرفية
06 تغيير كميات كبيرة من الأوراق النقدية من فئات صغيرة بأخرى كبيرة
07 تحويل مبالغ كبيرة إلى الخارج أو استلام حوالات مصحوبة بتعليمات الدفع نقدا
08 إيداعات نقدية كبيرة غير عادية باستخدام أجهزة السحب الآلي
09 شراء سندات في وقت لا يتوافق ذلك مع وضع الزبون
10 طلب خدمات لإدارة أموال بعملات أجنبية لا يكون مصدرها واضحا
11 تداول سندات بقيم كبيرة نقدا
12 شراء أو بيع مستندات في ظروف غير عادية وبدون أسباب
13 العمليات الجارية على أساس ضمانات أو قروض
14 غسل الأموال بواسطة نشاط دولي أو عبر عمليات وهمية
15 عميل يقدمه مصرف أجنبي لبلد يشتهر بإنتاج وتهريب المخدرات
16 استعمال خطابات اعتماد ووسائل تمويل أخرى لنقل أموال إلى بلدان معينة
17 تجميع مبالغ كبيرة لا تتناسب مع إجمالي مبيعات النشاط
18 الطلب المنظم لشيكات سياحية أو شيكات بعملات أجنبية
19 الزبائن الذين يسددون قروضهم بصورة غير متوقعة
20 الزبائن الذين يطلبون قروضا على أساس ضمانة لدى إحدى المؤسسات
21 المالية والمصرفية ولدى طرف ثالث، ومصدر تلك الضمانة غير معروف