اعلان

“مفاجآت” في قضية اغتيال شقيق زعيم كوريا الشمالية

Advertisement

Advertisement

كشفت الشرطة الماليزية، أسماء 4 كوريين شماليين يشتبه في تورطهم في اغتيال كيم جونج نام شقيق الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون، مشيرةً إلى أنهم فروا من ماليزيا بعد الجريمة. وذُكرت الأسماء خلال جلسة محاكمة الإندونيسية سيتي عائشة، والفيتنامية ثي هوونج أمام المحكمة العليا في شاه عالم المنطقة القريبة من مطار كوالالمبور؛ حيث تعرض كيم جونج نام لاعتداء بغاز سام في 13 فبراير 2017. وأوقفت الشابتان بعد الجريمة تمامًا، ودفعتا ببراءتهما في افتتاح محاكمتهما، مؤكدتين أنهما خُدعتا واعتقدتا أنهما تشاركان في برنامج تلفزيوني مثل “الكاميرا الخفية”.

ويشير محضر الاتهام إلى أن 4 مشتبه بهم آخرين لا يزالون فارين، لكنه لا يتضمن أسماءهم. وقال مدير التحقيق في الشرطة خلال جلسة اليوم الاثنين، إن المشتبه بهم الأربعة كوريون شماليون، فروا من ماليزيا بعد الجريمة، موضحًا أن المتهمتين كانتا تعرفانهم بأسمائهم المستعارة. والكوريون الشماليون الأربعة هم هونج سونج هاك (34 عامًا) وكان معروفًا باسم شانج، وري جي هيون (33 عامًا) ويعرف باسم واي، وجاي نام (57 عامًا) ويلقب بهانامور، وأو جونج جيل الذي عرف باسم جيمس. وكانت الشرطة الدولية أصدرت مذكرة توقيف دولية بحق الأشخاص الأربعة.