الداخلية تعلن التوصل إلى جثث المتوفين بحادثة تحطم طائرة نائب أمير عسير ومرافقيه

كشف معلومات أولية بخصوص حادثة تحطم الطائرة المروحية في منطقة عسير أن عدد المسؤولين الذين كانت تقلهم الطائرة 5 مسؤولين من المنطقة، يتقدمهم الأمير الراحل منصور بن مقرن نائب أمير عسير -رحمه الله-، إضافة إلى طاقم الطائرة. وأشارت المعلومات إلى وفاة جميع ركاب الطائرة -رحمهم الله-.

وكانت جهات الإنقاذ قد عثرت على حطام الطائرة التي فُقدت في وقت سابق من مساء أمس في إحدى المناطق الجبلية، وتعمل الفِرق حاليًا على نقل جثث المتوفين من موقع الحطام عبر النقالات نظرًا لوعورة المنطقة الجبلية التي سقطت فيها الطائرة. ويُنتظر أن تعلن الجهات المعنية تفاصيل الحادث في وقت لاحق اليوم. الجدير بالذكر أن الأمير الراحل ومرافقيه كانوا في طريق العودة إلى أبها عبر الطائرة العمودية، وذلك بعد جولة تفقدية نفذوها أمس على محافظات المنطقة للاطلاع على احتياجات المواطنين.

وصرح المتحدث الأمني بوزارة الداخلية أنه في صباح اليوم الأحد الموافق 16 / 2 / 1439هـ قام صاحب السمو الملكي نائب أمير منطقة عسير ضمن جولات سموه التفقدية الدورية يرافقه مسؤولون في المنطقة بجولة على طائرة مروحية لعدد من المشاريع الساحلية غرب مدينة أبها، وأثناء العودة مساء اليوم نفسه فقد الاتصال بالطائرة في محيط محمية ريدة وتقوم الجهات المختصة حاليًّا بعمليات البحث عن ناجين حيث تم العثور على حطام الطائرة وسوف يتم الإعلان بالمستجدات في حينه.