بالصور: بعد وفاة منصور بن مقرن ومرافقيه.. هذه محمية ريدة التي شهدت الحادث الأليم

خيّم الحزن على المملكة ، بعد وفاة الأمير منصور بن مقرن نائب أمير عسير، إثر تحطم طائرة مروحية كانت تقلّه هو وعددًا من مسؤولي المنطقة، مساء الأحد 5 نوفمبر 2017، في حادث أليم، في محمية ريدة. وتقع محميّة جرف ريدة، جنوب غربي المملكة، ضمن جبال السّروات، وتبعد حوالي 20 كيلو مترًا شمال غربي مدينة أبها؛ وتبلغ مساحتها 9 كيلو مترات مربعة تقريبًا. ويعتبر جرف ريدة جزءًا من الدّرع العربي الّذي يتكوّن بدرجة رئيسة من صخور ناريّة متحرّكة. والمنطقة عبارة عن منحدرات شديدة تغطيها نباتات كثيفة تسودها أشجار العرعر. وهناك العديد من الروافد المائية التّي تنحدر من أعلى الجرف وتصب في شعيب ريدة.

وتمتاز هذه المحميّة بكثافة غطائها النباتي وتنوّعه، حيث توجد في أعلى الجرف غابات العرعر يليها إلى الأسفل أشجار العتم (الزيتون البري) والطلح وعدة أنواع من الصبار. أما الشّعاب فتحتوي على نسبة عالية من التّنوع والكثافة في الغطاء النباتي. ومن أهم الحيوانات التّي توجد في هذه المنطقة قرد السعدان (البابون) والذئب العربي والثعالب والضبع المخطط والنمس أبيض الذنب والوشق والوبر. وتعتبر هذه المحميّة موطنًا لتسعة أنواع من الطّيور المتوطّنة في الجزيرة العربية، أهمها الدّراج العربي أحمر السّاق ونقار الخشب العربي والعقعق العسيري، إضافة إلى أنواع عدة ذات أصول شرق إفريقيّة، مثل أبو معول الرّمادي والسّبد الإفريقي وأبو مطرقة والشقراق الإثيوبي وآكل النّحل الأخضر الصّغير بحسب صحيفة المواطن.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا