مصدر رسمي يكشف مصير الأموال المرتبطة بـ”ليلة اجتثاث الفساد”

كشفت وزارة الإعلام عبر “مركز التواصل الدولي” المخول بالتواصل مع وسائل الإعلام الأجنبية، الأحد (5 نوفمبر 2017)، عن مصير الأموال التي سيتضح أنها مرتبطة بقضايا فساد، بعد إجراءات توقيف 11 أميرًا وعشرات الوزراء والمسؤولين السابقين والحاليين. وذكر مركز التواصل الدولي، أن المبالغ التي يتضح أنها مرتبطة بقضايا فساد ستتم إعادتها فورًا إلى الخزينة العامة للدولة.

كما نقلت وكالة فرانس برس، عن مصدر رسمي آخر، قوله إن الجهات المختصة ستقوم بتجميد الحسابات المصرفية للشخصيات التي أوقفت، على خلفية قضايا الفساد. وأوقفت الجهات المختصة 11 أميرًا وعشرات الوزراء الحاليين والسابقين، في حملة تطهير غير مسبوقة تشهدها البلاد. وجرت الحملة بعد ساعات على صدور الأمر الملكي بتشكيل لجنة لمكافحة الفساد أسند رئاستها إلى ولي العهد الأمير محمد بن سلمان. وبحسب الأمر الملكي فإن اللجنة مكلفة بحصر المخالفات والجرائم والأشخاص والكيانات ذات العلاقة في قضايا الفساد العام”.