“وظيفتك بعثتك” يكشف معلمة وهمية لـ7 سنوات دون علمها

دخل برنامج “وظيفتك بعثتك” على خط كشف المعلمات الوهميات بعد أن بدأ ذلك الطريق حساب المواطن، حيث كشف البرنامج قصة معلمة وهمية لمدة 7 سنوات في جدة، منذ عام 1432. وقالت المعلمة الوهمية سمية الغامدي وفقًا لـ”عين اليوم” إن تفاصيل قضيتها بدأت منذ عام 1432هـ، حين تعاقدت مع إدارة تعليم جدة لمدة فصل دراسي واحد فقط وعند انتهائه استلمت إخلاء طرف من المدرسة وسلمت عهدتها، ثم سافرت للابتعاث بعد إنهاء خدمتها سنة واحدة في التعليم.

وأضافت أنها أنهت دراستها في الخارج لمدة 4 سنوات، ولم تكن على علم بأن إدارة التعليم لم تنهي خدماتها، وتفاجأت بذلك بعد عودتها من الابتعاث، ومحاولة التسجيل في برنامج وظيفتك بعثتك. وأشارت الغامدي إلى أنها دخلت إلى الموقع الذي بدوره طلب مني أثناء عملية التسجيل إدخال بياناتي بداية من رقم السجل المدني وتفاجأت بعبارة بالخط الأحمر تفيد بأنه (غير متاح لأنك موظف حكومي)، ولم تستوعب بداية وتوقعت أن يكون هناك خطأ ما، وعلى إثر ذلك توجهت في اليوم التالي لفرع الخدمة المدنية في أبها القسم النسائي واستفسرت من خلال بياناتها وأكدت لها الموظفة أنها موظفة حكومية تتبع إدارة تعليم جدة وعلى رأس العمل.

وأفادت أنها اتجهت بعد ذلك إلى تعليم جدة فنفت أن تكون معلمة منتسبة إلى إدارة التعليم، وجرى إلغاء تثبيتها كموظفة، وللتأكد من صحة المعلومات بحسب الغامدي ردت إدارة التعليم بأنها سوف ترسل معاملتها إلى وزارة التعليم بالرياض، وبدورها الوزارة أشارت إلى ضرورة مراجعة وزارة الخدمة المدنية للتأكد من صحة المعلومات، وقالت: “عند مراجعتي للخدمة المدنية بعد ذلك أفادوا بضرورة الأخذ برأي لجنة التثبيت، وبدورها لجنة التثبيت تواصلت معي بشكل مباشر وأفادت أنه لا وجود لأي إشكالية من قبل الخدمة المدنية حيث تعتبر موظفة على رأس العمل، وأن مشكلتها تنحصر في إدارة تعليم جدة فقط”.

وعادت الغامدي إلى إدارة تعليم جدة لإيجاد حل مرة أخرى، لكن الإدارة أبت أن تنهي وضعها الحالي بحسب ما ذكرت وتقدمت بالتظلم لوزارة التعليم وانتظرت المهلة القانونية وهي 60 يوما ولم تتوصل إلى رد، حيث قالت: “اتجهت حاليا إلى ديوان المظالم، لإنصافي من الوضع الحالي مع إدارة تعليم جدة”. وأوضح مصدر مسؤول في إدارة تعليم جدة لـ”عين اليوم” أن المعلمة سمية الغامدي جرى تعيينها على نظام الساعات بإدارة تعليم جدة وباشرت في تاريخ 1 / 4 /1432 وانقطعت عن العمل في 9 / 7 / 1432 وتم التحفظ على راتب شهر رجب 1432 هـ وتحويله إلى إيرادات لعدم الاستحقاق ولم يصرف لها بعد هذا التاريخ شيء من إدارة تعليم جدة ولم يشملها التثبيت الوظيفي لانقطاعها.