اعلان

خادم الحرمين الشريفين يجري اتصالًا هاتفيًّا بالرئيس الأمريكي ترامب

Advertisement

أجرى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله – اتصالاً هاتفيًّا بالرئيس دونالد ترمب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية عبر فيه عن إدانة المملكة العربية السعودية وشجبها للعمل الإرهابي الذي وقع في مدينة نيويورك ويتنافى مع القيم الدينية والمبادئ الإنسانية، مؤكداً استعداد المملكة للمساعدة في مواجهة هذه الأعمال الشريرة، وتأييد المملكة الإجراءات التي اتخذتها الولايات المتحدة لمواجهة الإرهاب وحفظ أمنها الوطني.

وأكد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – أيده الله – أهمية الاستمرار في بذل مزيد من الجهود الدولية لاجتثاث الإرهاب في جميع أشكاله وتجفيف منابعه، وقدم – رعاه الله – عزاءه للشعب الأمريكي الصديق ومواساته لذوي الضحايا وتمنياته للمصابين بالشفاء العاجل. ومن جهته، أعرب الرئيس ترمب عن تقديره البالغ لمواساة خادم الحرمين الشريفين ولنبل مشاعره، مثمناً الدور الذي تقوم به المملكة في نشر الاعتدال ومكافحة التطرف. كما جرى خلال الاتصال بحث أوجه التعاون بين البلدين في مختلف المجالات وسبل تطويرها إضافة إلى استعراض مستجدات الأوضاع الإقليمية والدولية.