وتفوق هذه القيمة أسعار تصليح هواتف “آيفون 8 بلس”، التي لا تتضمن هواتف الشاشات من نوعية OLED كتلك المتواجدة في هواتف “آيفون X”، التي تصل إلى 169 دولارا للشاشة وقد تزيد لـ 399 دولارا في حال اكتشاف أعطال أخرى. وأوضح موقع أبل أن تلك التكاليف سيتم دفعها في حال احتاج المستخدم لتغيير شاشة هاتفه نتيجة لإساءة استخدام أو تلف عرضي، خصوصا أن ضمان هواتف “آيفون” لا يغطي حالات الإهمال. وأوضحت أبل أيضا عبر موقعها أن الاشتراك في ضمان “أبل كير بلس” الممتد من شأنه أن يقلل من مصاريف أي عملية تصليح محتملة، علما أن قيمة الاشتراك في هذا الضمان الممتدة لعامين يكلف 199 دولارا.