مشاهير الرياضة السعودية يعلقون على لقاء “آل الشيخ” بسلمان آل خليفة

حظي لقاء رئيس الهيئة العامة للرياضة، تركي آل الشيخ، بالشيخ سلمان آل خليفة، رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، أمس الخميس، والذي هدف إلى فتح صفحة جديدة ومرحلة متميزة من التعاون المشترك، باهتمام كبير وردود فعل عديدة من جانب مشاهير الرياضة في المملكة. ورأى نجم الهلال السابق سامي الجابر، أن اللقاء يعكس هيبة الرياضة السعودية، مثمّنًا تجاوب الشيخ سلمان آل خليفة مع غضب القيادة الرياضية في المملكة. وقال الجابر في سلسلة تغريدات عبر حسابه في “تويتر” اليوم الجمعة (3 نوفمبر 2017)-: “مفرح جدًّا أن تحضّر الحلول الودية فأهداف الأخوّة واحدة ورقي رياضة آسيا لن يكون بفقد الثقة بين الاتحاد وأحد أكبر الدول رياضيًّا في القارة”.

وأضاف: “جدية معالي تركي آل الشيخ بحفظ هيية الرياضة السعودية، قابلها قناعة وتجاوب من الشيخ سلمان بمنطقية غضب القيادة الرياضة لما تم ممارسة ضدها”. مردفًا: “لم يكن هذا اللقاء بين الإخوة ليتم لو لم يكن للسعودية حق وقف لاستعادته معالي تركي الشيخ، كما أنه لم يكن ليتم بهذه الكيفية لو قابلة مكابرة”. واختتم الجابر قائلًا: “شكرًا معالي تركي آل الشيخ، وأهلًا بالشيخ سلمان في بلاده، فلم يعرف عنه إلا المحبة لكل منتمٍ للسعودية، وهذا العشم في شخصية راقية كالشيخ سلمان.. أخيرًا الرياضة السعودية لا تبحث عن الاستثناء بل العدل فقط”.

أما نجم النصر السابق فهد الهريفي، فرحب باللقاء قائلًا -في تغريدة له على حسابه في “تويتر”: “يا شيخ سلمان.. ترى يمدحون معسكرنا طال عمرك “. من جهته، رأى الناقد الرياضي عدنان جستنيه -خلال استضافته في برنامج “سوالف رياضية” على قناة “24 الرياضية”، أن “مبادرة “سلمان آل خليفة” هي سمو في الفكر وسمو في معرفة المملكة العربية السعودية ومواقفها في انتخابه للاتحاد الآسيوي”. وقال الناقد الرياضي عبدالكريم الفالح في البرنامج ذاته: “سعيد بحضور سلمان آل خليفة إلى الرياض؛ لأنه دليل على قوة السعودية وعلى قوة الإعلام والمؤسسة الرياضية السعودية”. وعلق الناقد الرياضي محمد الذايدي قائلًا: “الأستاذ “تركي آل الشيخ” أعاد هيبة الكرة السعودية وننتظر من الشيخ سلمان آل خليفة إيقاف مهازل الاتحاد الآسيوي”.