الكاتب “أحمد العرفج“ يسخر من المرأة “الخليجية” ويشبه وجهها بالبيتزا الببروني!

قال الكاتب السعودي أحمد العرفج إنه عاش في بريطانيا لسنوات، وكان يستطيع أن يميز المرأة الخليجية بكثرة المكياج والمساحيق التي تضعها على وجهها، وكأنها “طاولة كيرم” أو “بيتزا ببروني نصف مستوية”. وتابع الكاتب في مقال له نشره بـ “المدينة”، تحت عنوان: “هل التحديق في النساء عادة عربية بلهاء”، أن هذه الوفرة من المكياج التي تطل من ورائها المرأة الخليجية يجعله يفرض العديد من التساؤلات، مضيفًا: ولكني كنت أخجل من طرح هذه الأسئلة على أي إمرأة.

وأوضح الكاتب: أنه كان يترك فضول أسئلته، من باب “من حسن إسلام المرء تركه مالايعنيه”، مبينًا: أنه وجد ضالته في أحد الكتب التي وقعت في يده مصادفة لرواية “ساق البامبو” للكاتب سعود السنعوسي، الذي نقل حوارا بين بطل الرواية وأخته. وأبان الكاتب أنه عثر على إجابة لتساؤلاته بالسبب الذي يجعل المرأة الخليجية تضع كل هذه المساحيق على وجهها، لافتًا إلى أن النساء الخليجيات ليسوا أكثر ثقة بجمالهن، ولا أحد يحدق فيهن يُحصي عدد البثور، كما يفعل الكثير في بلادنا. وتساءل “العرفج” قائلًا: “هل ما جاء في الرواية صحيح، هل نحن نحب فعلًا التحديق في وجوه النساء، أم أننا من شعوب الوفرة الاقتصادية، التي أصابها البطر لتضخ المكياج، في كل وقت، أم أن الإجابة غير ذلك وغير تلك؟

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا