شاهد: هكذا احتفل أردوغان بهدف تعادل بشكتاش مع موناكو في المدرجات

حضر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مباراة بشكتاش وموناكو ضمن مباريات الجولة السابعة من مباريات بدوري أبطال أوروبا بمعقل نادي بشكتاش. ولفت تواجد أردوغان الأنظار كون المباراة ليست نهائي مسابقة، كما هي عادة حضور الرؤساء، كما احتفل بهدف التعادل للنادي التركي بالوقوف والتصفيق. وبات بشيكتاش قريبًا من نيل مكان في دور 16 بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم بعد تعادله على أرضه 1-1 مع موناكو وهو ما ترك أصحاب الأرض في صدارة المجموعة السابعة برصيد 10 نقاط من أربع مباريات.

وبعد فوز بورتو 3-1 على رازن بال شبورت لايبزغ في مباراة أقيمت لاحقًا، سيحتاج بشيكطاش لنقطة واحدة من آخر مباراتين له، وذلك عندما يستضيف بورتو على أرضه قبل أن يتوجه للقاء لايبزغ، ليبلغ مراحل خروج المهزوم للبطولة لأول مرة في مسيرته.
ويملك بورتو حاليا ست نقاط في المركز الثاني متفوقًا على لايبزغ صاحب المركز الثالث برصيد أربع نقاط. ويأتي موناكو، الذي بلغ قبل نهائي الموسم الماضي، في ذيل الترتيب برصيد نقطتين ويملك فرصة ضئيلة لتجنب الخروج مبكرًا من أرفع بطولات الأندية الأوروبية. واستطاع بشيكتاش، المدعوم بجماهير متحمسة في العاصمة التركية، إجبار موناكو على اللجوء للدفاع منذ البداية إلا أن الضيوف أضاعوا أفضل فرصتين قبل أن يسجلوا عكس سير اللعب قبل نهاية الشوط الأول.
فقد تمكن روني لوبيز من إسكات جماهير بشيكتاش المتحمسة بعد أن خدع فابري حارس مرمى أصحاب الأرض بتسديدة قوية من مسافة 20 مترًا. وكان فابري قد تصدى قبلها لمحاولتين من المهاجم البرتغالي لوبيز ولاعب الوسط البلجيكي يوري تيليمانز. وتلقى بشيكتاش المكافأة على ضغطه بعد أن عرقل جورجي الظهير الأيسر لموناكو منافسه ريكاردو كواريسما داخل منطقة الجزاء قبل أن يسدد جينك طوسون الركلة لتسكن شباك دانييل سوباشيتش. وكاد موناكو يستعيد التقدم في الدقيقة 75 لكن أوجوزان أوزياكوب أخرج ضربة رأس من أندريا راجي من على خط المرمى وأظهر الزوار خطورة كلما تقدموا للأمام.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا