الرئيسيةاخبارمحلياتمحامي المعتقل حميدان التركي ينتصر على “FBI”
محليات

محامي المعتقل حميدان التركي ينتصر على “FBI”

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

أكد فيصل صلاح الدين (المحامي المسؤول عن متابعة قضية المعتقل السعودي بالسجون الأمريكية، حميدان التركي)، أنه تمكن من تحقيق إنجاز مهم في قضية موكله. وقال إنه أرغم الشرطة الفيدرالية الأمريكية (FBI) على الكشف عن ملفين يتضمنان 500 ورقة تحوي كثيرًا من المعلومات المهمة التي تخص القضية. وفيما كانت الشرطة الفيدرالية ترفض الكشف عن الملفين، فقد ذكر موقع “دينفر بوست” الأمريكي (13 أكتوبر 2017)، أن محامي “التركي” نجح في خطوة مهمة.

ولفترة طويلة ظل دفاع المعتقل السعودي يطالب بالكشف عن أسماء المخبرين السريين الذين اعتمدت عليهم الجهات المختصة في جمع المعلومات حول القضية.  ورفض القاضي الفدرالي “وايلي دانيال” الكشف عن أسماء هؤلاء المخبرين السريين، خلال حكم أصدره نهاية الشهر الماضي. وعلل سبب رفضه بأن هذا الإجراء من شأنه أن يلحق أذى شديدا بوسيلة مهمة تعتمد عليها الشرطة الفدرالية في جمع المعلومات. وقام محامي “التركي” بتقديم طلب ضمن مساعيه للتحايل على إصرار الوكالة الفيدرالية على حجب المعلومات في قضية موكله”. واستند في طلبه للقانون الفدرالي الخاص بحرية المعلومات.  ورفعت هيئة الدفاع عن المعتقل السعودي دعاوى قضائية عدة ضد وكالات وأشخاص يعملون بالحكومة الأمريكية، في محاولات لنقل “التركي” للسعودية.