السخرية ساعدتها على خسارة نصف وزنها… إليكم القصة الكاملة لفتاة الـ 120 كيلوغراماً

تمكنت شابة أسترالية تدعى جوزفين ديسغراند، من خسارة 60 كيلوغراماً من وزنها في عام واحد فقط. وذكرت صحيفة “دايلي ميل” البريطانية أن وزن الفتاة التي تبلغ 17 عاماً، والمقيمة في مدينة كوينز لاند وصل إلى أكثر من 120 كيلو. وقد عرضها هذا لسخرية زميلاتها في المدرسة، ودفعها إلى الشعور بالاستياء الشديد، وبعدم تقبل نفسها وخوفها من الخروج من المنزل.

إلا أنها قررت أن تضع حداً لمأساتها، فتوقفت عن تناول المشروبات الغنية بالسكّر، وامتنعت عن استهلاك الكربوهيدرات والشوكولاتة والأطعمة غير الصحية لمدة عام كامل. وواظبت جوزفين على ممارسة التمارين الرياضية لمدة 15 دقيقة يومياً. وبعد مرور عام واحد تمكنت من استعادة رشاقتها بعد أن خسرت نصف وزنها. وقالت في حديث إلى الصحيفة: “كرهت نفسي والطريقة التي أرى فيها شكلي. لم يكن لدي أصدقاء، وأصبحت أخشى الظهور العلني أمام الناس”. وأضافت: “أما الآن، فقد استعدت ثقتي بنفسي، وأنا أحتل المركز الأول في مدرسة الموسيقى. كما لم يعد عليّ ارتداء الملابس ذات المقاسات الكبيرة”.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا