الرئيسيةاخبارعربية وعالميةالعثور على لفظ الجلالة “الله” مطرزًا على ملابس جنائزية من عصر “الفايكنج”
عربية وعالمية

العثور على لفظ الجلالة “الله” مطرزًا على ملابس جنائزية من عصر “الفايكنج”

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

وصل المسلمون إلى بقاع من الأرض لم يتخيل أحد أن يكونوا قد ذهبوا إليها، ومنها شمال أوروبا؛ حيث بلاد الفايكنج. عالمة آثار النسيج والباحثة في جامعة أوبسالا السويدية “آنيكا لارسون”، عثرت خلال فحصها بقايا أكفان للفايكنج، في قبور بمناطق بيركا وجاملا أوبسالا في السويد، أواخر القرن التاسع عشر ومنتصف القرن العشرين؛ على لفظ الجلالة “الله” مكررًا على الكفن، ومطرزًا بخيوط من الحرير والفضة، ومكتوبًا بخط كوفي صغير.

الاكتشاف الجديد يدل قطعًا على وجود صلات تجارية وثقافية بين المسلمين والمناطق الاسكندنافية. وأوضحت الباحثة السويدية لارسون أن نقش لفظ الجلالة صغير جدًّا؛ إذ لا يزيد عن 1.5 سم، مضيفةً أنها لم تفهم الكلمة المطرزة في البداية التي عثرت عليها على كفني رجل وامرأة، قائلةً: “لم أستطع أن أفهمها بتاتًا، ثم تذكرت أنني رأيت تصاميم مماثلة في إسبانيا على المنسوجات المغاربية”. لكن، هل العلاقات التجارية فقط تقف وراء العثور على لفظ الجلالة مكتوبًا على الكفن؟ أم أن المسلمين عاشوا في بلاد الفايكنج؟

الباحثة السويدية لم تستبعد نظرية أن يكون المسلمون عاشوا في تلك المناطق القاصية، قائلةً: “لا أستبعد فرضية أن يكون بعض المدفونين في المقابر من المسلمين”، مضيفةً أن “الملابس الجنائزية في عصر الفايكنج تأثرت بأفكار ذات طبيعة إسلامية، مثل الخلود في الجنة بعد الموت”. وكان باحثون قد اكتشفوا في 2015، خاتمًا من الفضة داخل مقبرة امرأة في منطقة بيركا السويدية، منقوشًا على فصه لفظ الجلالة. والفايكنج شعوب سكنت الدول الاسكندنافية شمال أوروبا، وكانوا مهرة في البحر، وغزو عدة بلدان أوروبية.