الرئيسيةالرياضةالدوري السعودي“الشمراني”: “شكري” فرط السبحة وأبان حقيقة “البرقان” في لجنة الاحتراف.. وهذا سؤال مهم للمتورطين!
الدوري السعودي

“الشمراني”: “شكري” فرط السبحة وأبان حقيقة “البرقان” في لجنة الاحتراف.. وهذا سؤال مهم للمتورطين!

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

أكد الكاتب السعودي أحمد الشمراني، أنه لا يمكن له أن يتشفى من عبدالله البرقان،عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة ورئيس لجنة الاحتراف السابق، مشددًا أن ذلك ليست من عاداته ولا سلوكياته، ولكنه سيتحدث عنه من منطلق خيانته للمسئولية.

وقال “الشمراني” في مقال له بعنوان: “وسقط القناع يا برقان”، نشره بـ “عكاظ”، إن خالد شكري، عضو غرفة فض المنازعات السابق باتحاد الكرة السعودي، عندما حصحص الحق فرط السبحة وأبان الحقيقة التي طالما انبح صوتي وجف حبر قلمي من كثر حديثي عن فساد يحدث في لجنة الاحتراف.

لجنة الاحتراف

وبيّن “الشمراني” أنه كان هناك خط دفاع قوي عن لجنة الاحتراف حينها، وعن البرقان تحديدا، معقبًا: مع أنني كنت أقدم حججا دامغة في كثير من القضايا، ومنها قضيتا سعيد المولد ومحمد العويس والخربوش وتمرير ما لا يمرر لبعض الأندية أثناء فترتي التسجيل. واعتبر “الشمراني” أن بيان الإدانة كان واضحا جدا ومفصلا ولايحتاح إلى تفصيل، لذلك اكتفى الكاتب بطرح بعض التساؤلات منها: ملف سعيد المولد التي أظهرت التحقيقات أنه ظلم، هل الاتحاد السعودي بإمكانه أن يصحح الأمر مع فيفا، ليتجنب عقوبات لا ذنب له فيها، لاسيما أن القضية ارتبطت بشبهة فساد من داخل اللجنة نفسها؟، وقضية محمد العويس التي حملها البرقان أكثر من ما تحتمل بسحبه ورقة التفويض الشبابية لمسؤول الاحتراف بالنادي، وعلى ضوئها أبطل مفعول انتقاله للأهلي مع أن الاتفاقية والمبالغ المحولة للشباب مكتملة الأركان.

أمر دبر بليل

وشدد الكاتب أن كل هذا مع الإدانات الأخيرة يعطي تأكيدا أن هناك أمرا دبر بليل. وأعرب “الشمراني” عن أمنيته في أن يكفر البرقان عن فعله بذكر الحقيقة أو يتم استجوابه من خلال اللجنة المكونة ووضعه أمام القسم العظيم، مستنكرًا: أي خيانة للمسؤولية هذه التي تسمح لأندية مديونة بالتسجيل وأي عمل هذا الذي كان يحدث في اللجنة بمناصرة الباطل على الحق وكم دفع نظير ذلك وأقول كم دفع كون هناك اسم الخربوش دخل على الخط كوسيط في خذ وهات.

سؤال للمتورطين

وأردف: وهذا سؤال أزعم أنه مهم للمتورطين، ماذا عنهم وماذا عن شراكتهم في الفساد نتمنى إيقاع أشد العقوبات بهم ولو بالطرد من الرياضة للأبد، مضيفًا: اليوم ظهرت الحقيقة وبان المستخبي فمن يعوض سعيد المولد ومن ينصف العويس ومن يعيد للاعبين حقوقهم المالية التي أضاعها البرقان لكي تسجل أندية اللاعبين من تحت الطاولة.

محكمة كاس

وأكد “الشمراني” أن من أعاد شكري إلى فض المنازعات بعد قرار الفصل من الاحتراف هو البرقان، لأنه يريد شراء صمته، كونه الشاهد الحقيقي على مايحدث من عبث في لجنة الاحتراف.
وأشار “الشمراني” إلى أنه يبقي شخص آخر يتمنى أن لايفلت من العقوبة، كان يؤدي دور الوسيط في اللجنة بين إدارة ناديه المفضل واللجنة، مختتمًا مقاله بقوله: أخيرا الآن وبعد أن أماط الاتحاد الحالي اللثام عن فضائح لجنة الاحتراف أدركت لماذا رفض البرقان التقاضي مع سعيد المولد لمحكمة كاس!