كوريا الشمالية تحضّر مفاجأة لـ”أعدائها”

حذّر مصدر عسكري من كوريا الجنوبية، من استخدام القوات الخاصة الكورية الشمالية، الطائرات الشراعية، لشنّ هجمات ليلية على أهداف عسكرية في كل من كوريا الجنوبية وأمريكا. وحذّر المصدر -في تصريحات لوكالة “سبوتنيك”- القوات المشتركة، من خطورة التسلل باستخدام الطائرات الشراعية، ووصفها بالمفيدة في شنّ هجمات مماثلة لتلك التي تشنها الطائرات المسيرة، خاصة وأنها تحلق على ارتفاعات منخفضة، دون أن تحدث صوتًا يلفت نظر الأعداء إليها، مشكّكًا في أن تنجح رادارات كوريا الجنوبية في كشفها، خاصة إن شنّت الهجوم ليلًا.

وكانت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية “يونهاب”، قد أفادت بأن القوات الخاصة في كوريا الشمالية أجرت أولى تدريباتها بالطائرات الشراعية على التسلل إلى مواقع القوات المشتركة بين أمريكا وكوريا الجنوبية، وأن هذه التدريبات أجريت في منتصف شهر سبتمبر. وتم تصميم نموذج لمقرّ رئاسة كوريا الجنوبية خصيصًا لشنّ هجمات عليه، وشارك في التدريب عناصر من القوات الخاصة بالجيش الكوري الشمالي وعناصر من القوات البحرية والجوية.