الرئيسيةاخبارعربية وعالميةوثيقة أمنية ألمانية تفضح تحركات إيران لشراء موادّ محظورة
عربية وعالمية

وثيقة أمنية ألمانية تفضح تحركات إيران لشراء موادّ محظورة

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

فضحت معلومات استخبارية ألمانية، الأربعاء (11 أكتوبر 2017) تحركات طهران المشبوهة للتحايل على قيود مبيعات المواد ذات الاستخدام المزدوج من أجل برنامج الصواريخ الإيرانية. ونقلت وكالة رويترز عن وثيقة تحذير المخابرات الألمانية للشركات لشركات محلية من أن إيران لا تزال تحاول التحايل على القيود على مبيعات المواد ذات الاستخدام المزدوج لاستخدامها في برامج الصواريخ. وذكر جهاز الأمن الداخلي (بي إف في) الشركات الألمانية في الوثيقة بأن مبيعات تكنولوجيا معينة لا تزال غير قانونية رغم رفع العقوبات بموجب الاتفاق النووي المبرم مع إيران عام 2015.

وتابعت الوثيقة: “من المهم أن نلفت إلى أن إيران ما زالت تواصل برنامجًا طموحًا لتكنولوجيا الصواريخ لا يسري عليه رفع العقوبات”. وأضافت أن الدافع وراء التذكير بذلك هو “الأحداث الجارية” لكن لم تذكر مزيدًا من التفاصيل. ونبّهت الوثيقة إلى إن أجهزة المخابرات الألمانية ما زالت تحقق “بقوة” في التحركات الإيرانية، للتحايل على القيود الحالية والحصول على منتجات وتكنولوجيا متقدمة من ألمانيا. وقال وزير الخارجية الألماني زيجمار جابرييل، في وقت سابق إن برلين ما زالت قلقة بشأن سلوك إيران في الشرق الأوسط وبرنامجها لتطوير الصواريخ، لكنه أكّد أن طهران ملتزمة بالاتفاق النووي